تسويق إلكتروني

ما أهمية التسويق بالبريد الإلكتروني وما هي مهام المسوق

التسويق بالبريد الإلكتروني Email Marketing يزداد أهمية كل يوم عن الذي يسبقه وبالتالي هو يتشعب ويزداد. هل سبق وأن ذهبت لأي موقع على الإنترنت وطلب منك تسجيل دخول بالبريد الإلكتروني لكي يسمح لك بالتصفح والحصول على خدمة مثل تحميل صورة أو فيديو. وبمجرد أن تخرج من الموقع تجد أنه يرسل لك بريد إلكتروني يومي عن كل ماهو جديد به وعروض تسويق وغيره. 

هذا بالضبط هو التسويق بالبريد الإلكتروني Email Marketing والذي يعتبر واحد من أسهل وأفضل طرق التسويق التي ظهرت مع ظهور الإنترنت واستمرت لليوم، ودعني أعطيك نبذة عن هذا المجال وكيف تنجح به. 

ماهو التسويق بالبريد الإلكتروني “Email Marketing” :

هو عملية إرسال مجموعة من الرسائل والبريد الإلكتروني الإعلاني لقائمة من العملاء المسجلين لديك وذلك بهدف تحقيق مبيعات والاشتراك في الخدمات التي تقدمها. 

وبالتأكيد هناك أنواع كثيرة من التسويق بالإيميل ولكل منها طريقة خاصة، ولكن السؤال الأهم هو لماذا التسويق بالبريد الإلكتروني تحديداً له هذه الشهرة؟

أهمية وفوائد التسويق بالبريد الإلكتروني

  1. أنت من تملك قائمة العملاء : لكي تفهم هذه النقطة بشكل أفضل تخيل أنك تمتلك صفحة على الفيسبوك وتنشر بها عروض لمُنتجاتك، فكم سيكون معدل وصولك؟ بالتأكيد لن تزيد عن عدد نصف متابعيك. 

أما بالبريد الإلكتروني فأنت تضمن الوصول لكل القائمة التي تمتلك بريدهم الإلكتروني وبالتالي فإن نسبة الوصول المرتفعة سيكون لها تأثير كبير على النتائج. 

  1. زيادة نسبة الوعي بالعلامة التجارية : نتيجة للنقطة الأولى وهي ضمان الوصول لقائمة العملاء فإن هذا له تأثير كبير على شهرة علامتك التجارية. 

فالبعض أحياناً يزور مواقع ومتاجر ويسجل لمرة واحدة وينساها ولكن باستخدام التسويق بالبريد الإلكتروني فأنت تعيد تذكير الناس بما هو هدفك ومشروعك.

  1. نسبة المبيعات والعوائد : من المعروف عن التسويق بالبريد الإلكتروني أنه قديم وبالتالي نسبة من يشترون من خلال الأيميل لديهم خبرة في عمليات الشراء Online. 

والإحصائيات أثبتت أن من يشترون باستخدام البريد الإلكتروني ينفقون أموال بنسبة زيادة تقدم ب 138%. 

  1. ضمان ولاء العملاء : في التسويق بالبريد الإلكتروني أنت تقوم بإقناع العملاء وجذب المزيد منهم وبالتالي هذه العملية لأنها تستغرق وقت فإنها تصنع حالة من الولاء للعملاء لك ليشتروا مزيد من الخدمات في المستقبل. 

وهذه الميزة تكاد تكون موجودة في  التسويق بالبريد الإلكتروني دون عن غيره. 

  1. تكلفة مناسبة للجميع : معظم الشركات التي تقدم خدمات التسويق بالبريد الإلكتروني، خدماتها بأسعار قليلة كما أن الكثير من هذه الشركات تقدم خدمات مجانية. 

هذه الميزة جعلت من التسويق بالبريد الإلكتروني متاح للجميع عكس الفرص الأخرى مثل الإعلانات التي تكلف الكثير من المال

وواحدة من أشهر الشركات التي تقدم خدمات مجانية كبيرة “Mail Chimp”.

آلية عمل طريقة التسويق بالإيميل : 

أذا كنت تعتقد أنه يمكن أن تستخدم بريدك الإلكتروني الشخصي للقيام بهذه الطريقة التسويقية فأنت مخطئ واليك السبب. 

البريد الإلكتروني الشخصي مثل الـ Gmail,Yahoo وغيرها تم تصميمها للاستخدام الشخصي وليس للاستخدام التجاري. 

رغم أنه يمكن أنه يمكن أن ترسل عدد كبير من البريد الإلكتروني باستخدام حسابك الشخصي Gmail. ولكن هذا بالتأكيد سيؤدي الى اغلاق حسابك لأن هذا منافي لسياسات جوجل. 

وبالتالي عليك أن تلجأ لاستخدام بريد إلكتروني عمل من خلال مزود الخدمة أو مايعرف بأسم ESP Email Service Provider.

وهو عبارة عن نظام برمجي ترسل من خلاله أي عدد من البريد الإلكتروني بسهولة. 

مزود خدمة البريد الإلكتروني يوفر لك كذلك واجهة يمكن من خلالها إدارة قوائم البريد الإلكتروني التي لديك وتقسيمها 

و نلخص الموضوع لكي تمتلك خدمة التسويق بالبريد الإلكتروني (Email Marketing) فأنت بحاجة لشيئين هما: 

  • قائمة بريد إلكتروني : والتي عليك أن تحصل عليها بطريقة شرعية وسنتحدث عن ذلك لاحقاً. 
  • مزود خدمة البريد الإلكتروني : هناك عديد الشركات التي توفر لك الخدمة وأشهرها كما أوردنا من قبل هي “Mail Chimp”.

كيف تحصل على قائمة بريد إلكتروني خاص بك؟ :

أذا كانت هناك نصيحة يمكن أن نوجهها لك فهي لا تشتري قائمة بريد إلكتروني لأن هذا الخيار سيؤدي بك الى تدمير سمعة علامتك التجارية قبل أن تبدأ. 

الأفضل أن تبدأ في بناء هذه القائمة من البداية. نعم هذا قد يستغرق وقت ولكن سيكون له نتائج أفضل في المستقبل. 

ويمكن أن تنشئ موقع به مجموعة مقالات بها معلومات مميزة وتسمح للزوار بقرائتها في حالة أنهم سجلوا معك وتعدهم بالمزيد من هذه المقالات في المستقبل. 

وعندما تحصل على أيميلهم وتراسلهم لاحقاً بأمور مفيدة مثل تلك التي في المقالات التي سجلوا معك بسببها ستنشئ معهم علاقة قوية. الأمر الذي سيقودك لتحقيق المزيد من المبيعات والأرباح. 

والآن وبعد أن عرفت كيف يعمل التسويق بالبريد الإلكتروني وكيف تحصل على قائمة بريد إلكتروني. إليك بعض النصائح الهامة لتضمن تحقيق نتائج أفضل. 

  • أختيار الوقت المناسب لإرسال البريد الإلكتروني : هذه النقطة هامة للغاية خاصة للأشخاص الذين يملكون نشاط تجاري عالمي 

فعليك أن تراعي فروق التوقيت لارسال البريد الإلكتروني في وقت يكون فيه العملاء نشطين.

ويمكن ذلك من خلال القيام بما يسمى List Segmentation. وهي تقسيم ال List الخاصة بك الى فئات تعتمد على الموقع الجغرافي أو حتى التوقيت. 

يمكن أيضاً أن تستعين بنظام برمجي الذي تستخدمه لتعرف من خلاله الأشخاص النشطين في ال List الخاصة بك. 

  • اجعل بريدك الإلكتروني شخصي : الغرض هنا أن تجعل البريد الإلكتروني يبدوا وكأنك ترسله لصديق لك. 

فمثلاً تأتي معظم خدمات البريد الإلكتروني واستبدال الأسماء برموز واختصارات معينة. 

هذا الشيء يجعل في البريد الإلكتروني جانب عاطفي لتبدو وكأنها مرسلة من صديق.

  • اضافة لينكات جذابة : لتحث العميل على القيام بفعل الهدف منه الحصول على زوار ومبيعات. 

لذلك أضافة علامات ورموز كبيرة لتحول العميل لصفحة معينة أو لتجعله يشتري مُنتج من شأنه يزيد احتمالية قيام العميل بذلك 

  • قم بضبط رسائلك و بريدك الإلكتروني ليتناسب مع الهاتف : أثبتت الإحصائيات أن 66% من الناس يستقبلون رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بهم عبر الهاتف وأجهزة التابلت. 

لذلك من المهم أن تجعل رسائلك مهيأة للقراءة من هذه الأجهزة. وكذلك المواقع والصفحات التي تسعى لتوجيه العملاء لها يجب أن تكون أيضاً مناسبة للهاتف أو مايعرف بأسم Mobile Friendly.   


هذا هو كل ماتحتاجه لتبدأ في تسويق عملك وخدماتك من خلال البريد الإلكتروني. وتذكر أن كل شيء يتوقف عليك أنت وحدك إتقان العمل وتحقيق نتائج كبيرة هو شيء يعتمد عليك أنت.  

منتجات امازون المميزة

المهام والوظائف المختلفة في التسويق الألكتروني :

أصبح هناك العديد من الوظائف والمهام في مجال التسويق الألكتروني وكل منها لها مهام مختلفة. وسنعمل على ذكر أشهر الوظائف في هذا المجال. 

  • Digital Marketing Executive : هذه هي أكثر وظيفة عامة في مجال التسويق الألكتروني وتجمع بين كافة الوظائف الأخرى في المجال. ويكون صاحبها مسؤول عن الحملات الإعلانية على السوشيال ميديا وكذلك عن تحسين المحتوى سواء على الموقع أو منصات السوشيال ميديا. 

يكون صاحب هذه المهمة أيضاً مسؤول عن الترويج لمُنتجات الشركة والنظر في الاستراتيجيات التسويقية التي ينفذها الأشخاص الأخرون لأنه كما قلنا هذه الوظيفة عامة بعض الشيئ. 

  • Digital Marketing Manager : صاحب هذه الوظيفة يكون بشكل عام مسؤول عن المراجعة على كافة الإستراتيجيات التسويقية الأخرى والأشراف على تنفيذها حتى يضمن الوصول إلى أفضل النتائج. 

هو كذلك مسؤول عن تقييم كافة الإستراتيجيات التسويقية لمعرفة إذا كانت هذه الاستراتيجيات فعالة أم لا. 

  • Copywriter : رغم أن هذه تعتبر وظيفة مستقلة بذاتها ولكن كاتب المحتوى أصبح جزء لا يتجزأ من أي عملية تسويقية

فهو يعمل على صياغة المحتوى بأفضل طريقة إعلانية لتحقيق الهدف. وكذلك زيادة فعالية الحملة التسويقية من خلال صياغة المحتوى لترجمة العقل اللاواعي للعملاء لزيادة نسبة المبيعات وغيره. 

  • Search Engine Optimization : محسن محركات البحث هو الشخص المسؤول عن تحسين ترتيب الموقع على محركات البحث. وتتلخص مهمته في أصلاح أخطاء الموقع وكذلك العمل على تحسين جودة المحتوى وإنشاء روابط خلفية لزيادة موثوقية الموقع. 
  • Social Media Marketing Experts : هو الشخص المسؤول عن إدارة عملية التسويق على السوشيال ميديا سواء كانت هذه العملية مرتكزة على الأعلانات أو على المحتوى. لأن محتوى السوشيال ميديا له طريقة مختلفة عن باقي المنصات. 

هناك أيضاً مهمة تقييم الحملات التسويقية والتي تختلف من منصة لأخرى فالعمل على الأنستغرام يختلف عن تويتر وهكذا.

  • Conversion Rate Optimizer : هذه الوظيفة أيضاً تعتبر مستحدثة في المجال وتقتصر على الجانب التقييمي أكثر. حيث يقوم صاحبها بأختبار الإستراتيجيات التسويقية وتحليلها لتحديد أكثرها فعالية وتحقيقاً للأهداف. وبالتالي هو يعمل مع كافة الفرق التسويقية الأخرى بأستمرار. 
  • Analytics Manager : هذه الوظيفة يكون صاحبها المسؤول عن صياغة ورؤية أهداف الشركة من خلال البيانات التي ترده عن العملاء. وكذلك الاستراتيجيات التسويقية، ويحلل كافة هذه البيانات لمعرفة مدى التطور الذي وصلت له الشركة بشكل عام وليس الإستراتيجيات التسويقية فحسب.  

يمكنك أيضا قراءة : التسويق الإلكتروني دليل البدء والنجاح – دليل شامل

منتجات امازون المميزة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى